الآن

رئيسا أركان تركيا وروسيا يبحثان المستجدات شمال سوريا

بحث رئيس هيئة الأركان التركية، يشار غولر، مع نظيره الروسي فاليري غيراسيموف، اليوم الاثنين، المستجدات في منطقة "خفض التصعيد" شمالي سوريا.

وذكر بيان صادر عن رئاسة هيئة الأركان التركية، أن مباحثات غولر وغيراسيموف جاءت في اتصال هاتفي.

وأوضح البيان أن الجانبين تبادلا وجهات النظر حول العديد من القضايا في سياق الشأن السوري، وفي مقدمتها التدابير اللازمة لإرساء الاستقرار في منطقة خفض التصعيد.

وأعلنت تركيا وروسيا وإيران، خلال اجتماع "أستانة" بين 4 ـ 5 مايو/ أيار 2017، تأسيس منطقة "خفض للتصعيد" في إدلب ومحيطها، إلا أن قوات النظام كثفت انتهاكاتها لاتفاق أستانة.

ودفعت انتهاكات النظام، تركيا وروسيا إلى توقيع اتفاقية "سوتشي" في 17 سبتمبر/ أيلول 2018، بهدف تثبيت وقف إطلاق النار في إدلب، وسحبت بموجبها المعارضة أسلحتها الثقيلة من المنطقة التي شملها الاتفاق في 10 أكتوبر/ تشرين الأول 2018.

إلا أن الاتفاقية تواجه خطرا كبيرا نتيجة مواصلة قوات النظام استهداف المحافظة التي يقطنها نحو 4 ملايين مدني نزح منهم مئات الآلاف خلال الأسابيع الماضية.