الآن

الوفاق الليبية: طيران أجنبي داعم لحفتر يقصف معسكرا في سرت

أعلنت قوات حكومة "الوفاق الوطني" الليبية، الجمعة، أن "طيرانا حربيا أجنبيا"، داعما لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر، استهدف معسكرا في مدينة سرت شرقي البلاد.

جاء ذلك في بيان نشره المركز الإعلامي لعملية "بركان الغضب" التابعة للحكومة المعترف بها دوليا، عبر صفحته على موقع "فيسبوك".

وأوضح البيان أن المعسكر يتبع "قوات حماية سرت"، التابعة بدورها لقوات الوفاق، ويقع بمنطقة جارف في سرت.

وقال البيان إن "الطيران الحربي الأجنبي (لم يذكر هويته) الداعم لمجرم الحرب المتمرد حفتر، استهدف قبل قليل معسكر البنيان المرصوص في منطقة جارف بمدينة سرت".

وأضاف في بيان منفصل، أن القصف أسفر في حصيلة أولية، عن سقوط قتيل وإصابة 3 عناصر تابعين لـ"قوة حماية سرت".

وفي وقت سابق الجمعة، أدان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، بأشد العبارات، عمليات القصف الجوي المستمرة التي تستهدف المواقع المدنية في العاصمة طرابلس.

وبعد مرور أكثر من أربعة أشهر من بداية هجوم قوات حفتر، في أبريل/ نيسان الماضي، للسيطرة على العاصمة طرابلس، تعددت إخفاقاتها، ولم تتمكن من إحداث اختراق حقيقي نحو طرابلس.

وأجهض ذلك الهجوم جهودًا كانت تبذلها الأمم المتحدة لعقد مؤتمر حوار بين الليبيين، ضمن خطة أممية لمعاجلة النزاع في البلد الغني بالنفط.

وتعاني ليبيا، منذ 2011، من صراع على الشرعية والسلطة، ينحصر حاليًا بين حكومة الوفاق وحفتر.