الآن

الأهالي يطردون النازحين في جزرة البوحميد بريف دير الزور الغربي

هاجم بعض أهالي قرية جزرة البو حميد في ريف دير الزور الغربي مخيماً للنازحين في منطقة الصومع على أطراف القرية وقاموا بحرق خيام النازحين وطردهم.

وأفادت مصادر محلية للجسر بأن الأهالي الذين هاجموا المخيم، تذرعوا بمقتل أحد عناصر مليشيات "قسد" من أبناء القرية، كان قد اختفى منذ أيام، ووجدوا جثته مدفونة بالمخيم، وأضافت المصادر أن عنصر "قسد" المقتول كان ذاهباً لشراء "حمام" من أحد أبناء القرية.

وأكّدت المصادر أن حادثة إحراق خيام النازحين وطردهم تمت تحت أنظار عناصر المليشيات الكردية، التي لم تحرك ساكناً لإنقاذ ممتلكات المدنيين النازحين أو توقف طردهم من المخيم ليصبحوا بلا مأوى.

يشار إلى أن المليشيات الكردية لا تتدخل في أي حادث شجار أو قتال بين الأهالي وتترك أمر الصلح أو إنهاء المشاكل في مناطق سيطرتها لوجهاء وشيوخ العشائر في مناطق سيطرتها.