الأربعاء 2021/04/21

نزوح للمدنيين.. قتلى ومصابون من “قسد” والنظام خلال مواجهات بينهما في القامشلي (فيديو)

تشهد مدينة القامشلي منذ مساء أمس الثلاثاء اشتباكات عنيفة بين مليشيات “الدفاع الوطني” التابعة لقوات النظام، والمليشيات الكردية، ترافقت بسقوط قتلى ومصابين من الطرفين.

وكانت الاشتباكات بدأت بعد هجوم شنّته ميليشيات الدفاع الوطني على أحد حواجز المليشيات الكردية في شارع الوحدة بمحيط حارة طي وسط مدينة القامشلي.

في حين قالت مواقع موالية للنظام أن المواجهات اندلعت بسبب قيام مليشيات "الاسايش" التابعة لـ"قسد" باعتقال المدعو فتاح الليلو رئيس مقر مليشيات الدفاع الوطني في حي طي بالقامشلي.

وأعلنت المليشيات الكردية يوم أمس مقتل أحد عناصرها خلال المواجهات الأولية بين الطرفين.

وبعد هدوء حذر ساد المدينة ارتفعت حدة المواجهات فجر اليوم بعد أن استخدمت ميليشيات "الدفاع الوطني" الأسلحة الثقيلة في هجومها على مليشيات "قسد" واستهدفتها بقذائف الهاون، وفق مواقع كردية.

في حين لاتزال الاشتباكات مستمرة وقالت مواقع كردية أن عنصرين من ميليشيات الدفاع الوطني قتلا برصاص مليشيات "قسد"، مضيفة أن عناصر "قسد" سيطروا على حاجزين للمليشيات في حارة طي بمدينة القامشلي.

 

وشهد حي طي حالة نزوح للأهالي وذلك وفق ماوثقت مواقع تابعة للمليشيات الكردية، حيث بثت مقاطع مصورة تظهر خروج عوائل ومدنيين من الحي الذي يشتهد مواجهات حتى اللحظة