السبت 2019/02/09

منظمة حقوقية: الحوثيون يستغلون القضاء للانتقام من المعارضين

اتهمت منظمة حقوقية، السبت، الحوثيين في اليمن، باستغلال القضاء في الانتقام السياسي من المعارضين والتحفظ على ممتلكاتهم.

جاء ذلك في بيان صادر عن منظمة "سام للحقوق والحريات" (غير حكومية مقرها جنيف)، نشرته على موقعها الإلكتروني.

وقالت المنظمة إن "مليشيا الحوثي تحفظت على ممتلكات خاصة تعود لـ 1142 شخصا في العاصمة صنعاء".

كما تحفظت المليشيا بحسب المصدر ذاته على "عدد من المؤسسات التعليمية ودار للقرآن وجامعة العلوم والتكنولوجيا (أكبر الجماعات الأهلية اليمنية) وجمعيات خيرية كجمعية الصالح، ومؤسسات تجارية وحزبية تابعة لحزب الإصلاح (إسلامي)".

وأضاف البيان أن "مليشيا الحوثي، ترتكب هذه الجرائم والانتهاكات تحت شعار (مصادرة أموال الخونة)".

وذكر أن "مليشيا الحوثي، تقوم باستغلال القضاء واستخدامه لعمليات الانتقام السياسي من الخصوم، من خلال مصادرة الأموال وتشريد الأسر".

واعتبرت المنظمة الحقوقية أن ما يقوم به الحوثيون في هذا الصدد "فعل مستهجن ومدان، وأنه لا مشروعية لأي أحكام أو أوامر صادرة عن القضاء الخاضع لسلطة الحوثي فيما يخص القضايا ذات البعد السياسي".

وطالبت المنظمة المجتمع الدولي والمبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، بالتدخل لحماية الممتلكات الخاصة للأفراد والمعارضين لمليشيا  الحوثي في العاصمة صنعاء والمحافظات التي تسيطر عليها المليشيا.