منذ 57 دقيقة

مليشيات الحوثي تفرج عن 290 أسيراً

أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، اليوم الإثنين، أن مليشيات الحوثي أفرجت عن 290 أسيراً، في عملية أحادية الجانب، لاقت ترحيباً أممياً.

وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في بيان: "جرى اليوم الإفراج عن 290 محتجزًا في عملية من طرف واحد (...) الإفراج شمل 42 شخصًا ممن نجوا من الهجوم الذي استهدف مكانًا للاحتجاز في محافظة ذمار الشهر الجاري".

ونقل البيان عن فرانز راوخنشتاين، رئيس بعثة اللجنة الدولية في اليمن، قوله: "نحن مستعدون دومًا للعمل كميسِّر محايد في عمليات الإفراج عن المحتجزين، بعد تلقي طلبات من أطراف النزاع، ونأمل بأن تفتح هذه العملية الباب للقيام بعمليات أخرى لتخفيف معاناة الأسر التي تنتظر لم شملها بأحبائها".

ورأت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في هذه العملية "خطوة إيجابية، يُؤَمل أن تُحيي عمليات الإفراج عن المحتجزين المرتبطين بالنزاع، ونقلهم وإعادتهم إلى أوطانهم، وذلك حسب اتفاق ستوكهولم الذي وقّع عليه طرفا النزاع في كانون الأول/ ديسمبر 2018".

وتعقيباً على عملية الإفراج، رحب المبعوث الأممي اليمن مارتن غريفيث، بمبادرة الحوثيين الأحادية الجانب. ودعا غريفيث، في بيان نشره الموقع الإلكتروني لمكتبه، جميع الأطراف إلى ضمان عودة المحتجزين المفرج عنهم إلى ديارهم سالمين.

وقال "آمل أن يتبع هذه الخطوة مزيد من المبادرات التي من شأنها أن تُسهل عملية تبادل جميع المحتجزين الذين تمّ احتجازهم على خلفية الصراع، وفقاً لاتفاقية استوكهولم".

وفي وقت سابق اليوم، قال عبد القادر المرتضى رئيس لجنة شؤون الأسرى التابعة للحوثيين في تصريحات نشرتها قناة المسيرة التابعة للمليشيات، إنهم سيطلقون سراح 350 أسيرا بينهم 3 سعوديين، وأضاف المسؤول الحوثي: "مبادرتنا تثبت مصداقيتنا لتنفيذ اتفاق السويد وندعو الطرف الآخر لاتخاذ خطوة مماثلة".