الآن

للمرة الأولى.”إسرائيل” بخانة “محل الميلاد” بجواز سفر أمريكي مولود بالقدس

أصدرت سفارة الولايات المتحدة في إسرائيل، الجمعة، أول جواز سفر أمريكي، مكتوب فيه أن محل الميلاد "إسرائيل"، رغم أنه مولود في مدينة القدس المحتلة.

يأتي ذلك تنفيذا لإعلان وزارة الخارجية الأمريكية، الخميس، أنها ستسمح للمواطنين الأمريكيين المولودين في القدس، باختيار إدراج "إسرائيل" أو "القدس" كمكان للولادة.

وقالت السفارة الأمريكية في إسرائيل، في بيان: "صدر اليوم الجمعة، أول جواز سفر يمثل اللوائح الجديدة، في السفارة الأمريكية بالقدس".

ونقل البيان، عن السفير الأمريكي في إسرائيل ديفيد فريدمان، أثناء تسليمه الجواز إلى صاحبه ويدعى مناحيم زيفوتوفسكي: "يشرفني أن أقدم لك أول جواز سفر صادر لمواطن أمريكي، مولود في القدس، مع تحديد إسرائيل، مكان الميلاد".

والخميس، قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، في تغريدة عبر "تويتر": "يمكن للمواطنين (الأمريكيين) المولودين في القدس أن يختاروا الآن إدراج مكان ميلادهم على أنه القدس أو إسرائيل على جوازات سفرهم".

من جهتها، رفضت الرئاسة الفلسطينية، تصريحات بومبيو، ووصفتها بأنها "تشكل خرقا سافرا للقوانين الدولية، والشرعية الدولية".

ولم يكن يسمح لمواليد القدس من الأمريكيين، بتسجيل إسرائيل مكانا للميلاد، كجزء من السياسة السابقة للولايات المتحدة كجهة راعية لـ"مسيرة السلام"، التي أجلت فيها تحديد وضع مدينة القدس، لمفاوضات الوضع النهائي.

وفي 6 ديسمبر/كانون أول 2017، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اعتراف إدارته، بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارة واشنطن من تل أبيب إلى المدينة المحتلة، فأعلن الفلسطينيون مقاطعة إدارته.