منذ 1 دقائق

قتيل وجرحى بسبب إشكال بين مناصري “حزب الله” و”حركة أمل”

وقع إشكال، مساء الخميس، مناصري "حزب الله" و"حركة أمل" اللبنانية في بلدة "لوبية" جنوبي لبنان أدّى إلى وقوع قتيل وعدد من الجرحى.

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية أن إشكالا وقع في بلدة "لوبية" بين مناصري الطرفين، تطور إلى اطلاق نار، وإصابة أربعة أشخاص نقلوا إلى مستشفيات المنطقة حيث وصفت حالة أحدهم بالحرجة.

وأفاد مراسل الأناضول، أن أحد مناصري حركة أمل توفي بعد وقت من نقله للمستشفى، حيث كانت حالته حرجة، دون توفر معلومات حول طبيعة الإصابة.وفي تفاصيل الحادث، وقع الخلاف على خلفية تعليق لافتات عاشورائية.

وقال مراسل الأناضول، أنّ بعض الشبان المنتمين إلى "حزب الله" عمدوا إلى تعليق لافتات في منطقة محسوبة لحركة أمل، فقام مناصرو الأخيرة بانتزاعها.

وهذا ما أدّى، بحسب مراسل الأناضول، إلى وقع إشكال كبير في ساحة القرية تطور إلى اشتباك مسلح وتبادل لإطلاق النار، سقط خلاله قتيل و3 جرحى، من الجانبين.

وتسود على البلدة (لوبيا) أجواء من التشنّج والتوتر.

والجدير بالذكر، أن حزب الله وحركة أمل يشكلون تحالف يعرف باسم "الثنائي الشيعي".

ويحيي الشيعة في لبنان مراسم عاشوراء مع بداية رأس السنة الهجرية ولمدة عشرة أيام.