السبت 2020/06/06

شاهد.. الجيش الليبي يسيطر على مخزن ألغام لمليشيا حفتر بترهونة

أعلن الجيش الليبي، السبت، سيطرته على مخزن في مدينة ترهونة، يضم كميات كبيرة من الألغام كانت تستخدمها مليشيا الجنرال الانقلابي خليفة حفتر، في تلغيم المساجد والطرقات ومنازل المدنيين بالعاصمة.

جاء ذلك في بيان نشرته عملية "بركان الغضب" عبر صفحتها على فيسبوك، مصحوبا ببعض الصور.

وقال البيان: "صور تُظهر سيطرة قواتنا البطلة على مخزن لمليشيا حفتر الإرهابية في مدينة ترهونة المحررة (90 كلم جنوب شرق طرابلس)، يضم كميات من الألغام استخدمت عددا منها في تفخيخ وتلغيم منازل المدنيين والطرقات والمساجد في العاصمة قبل هروبها".

والجمعة، أعلن الجيش الليبي، أن قواته حررت بالكامل ترهونة، كما أقر المتحدث باسم مليشيا حفتر، أحمد المسماري بخسارة المدينة.

ويأتي تحرير ترهونة، عقب يوم واحد من إعلان الجيش الليبي تحرير طرابلس بالكامل، مقر الحكومة المعترف بها دوليا.

وفي وقت سابق، حذرت الحكومة الليبية من أن مليشيا حفتر قامت بتفخيخ منازل مدنيين بطرابلس، قبل فرارها منها، وطالبت السكان بعدم العودة إلى منازلهم قبل تطهيرها وتأمينها.

كما أعربت الأمم المتحدة أيضا عن قلقها من تفخيخ مليشيا حفتر منازل المدنيين بالعاصمة.

وكانت مليشيا حفتر، وبدعم من دول عربية وأوروبية، احتلت مناطق في طرابلس، ضمن هجوم بدأته في 4 أبريل/ نيسان 2019، للسيطرة على العاصمة، ما أسقط قتلى وجرحى بين المدنيين، بجانب دمار مادي واسع.

لكن الجيش الليبي تمكن، مؤخرا، من تحقيق انتصارات كبيرة على مليشيا حفتر.

وشملت أبرزت الانتصارات تحرير كامل الحدود الإدارية لطرابلس، ومدينة ترهونة، وكامل مدن الساحل الغربي، وقاعدة الوطية الجوية، وبلدات بالجبل الغربي.

فيما أعلن الجيش الليبي، السبت، إطلاق عملية "دروب النصر" لتحرير مدن وبلدات شرق ووسط البلاد، في مقدمتها سرت والجفرة.