الثلاثاء 2019/07/30

“سلامة” يدعو لهدنة في ليبيا خلال عيد الأضحى

دعا مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلي ليبيا، غسان سلامة، الإثنين، إلى إعلان هدنة في ليبيا خلال عيد الأضحى يجري من خلالها تبادل الأسرى والمحتجزين لدى طرفي النزاع .

 وقال سلامة في إحاطة له بمجلس الأمن إن "ليبيا تحولت إلى ساحة لتجريب أسلحة جديدة، وإعادة تدوير القديم منها، برعاية دول أخرى".

وأشار "سلامة" إلى أن "الدعم الخارجي للأطراف المتحاربة ساهم في تزايد الغارات الجوية".

وأضاف أن تلك الأطراف لا تستمع إلى دعوات التهدئة، وما تزال تؤمن بالخيار العسكري.

واتهم "جميع الأطراف في ليبيا بانتهاك القانون الإنساني الدولي" .

وشدد في هذا الإطار على أن "الوقت قد حان لوقف القتال حتى لا تتحول ليبيا إلى ملاذ للمنظمات والجماعات الإرهابية التي دخلت ساحة القتال لاكتساب قدر من الشرعية".

وأكد أن "معظم قتلى الغارات الجوية خلال الحرب على العاصمة طرابلس مدنيون" .

وأشار إلى أن المعارك خلفت أكثر من 100 ألف مدني على مشارف الخطوط الأمامية بطرابلس، في إشارة إلى النازحين، مناشدا المجتمع الدولي على "أن يحول دون تكرار أحداث مركز تاجوراء".

ودعا المبعوث الأممي إلى عقد اجتماع دولي رفيع المستوى يعقبه اجتماع للأطراف المؤثرة في ليبيا؛ لإنهاء القتال.