منذ ساعتين

رئيس الأركان الأمريكي يبحث في البحرين مستجدات المنطقة

بحث رئيس هيئة الأركان المشتركة للجيش الأمريكي الفريق أول مارك ميلي، الإثنين، في البحرين مستجدات المنطقة.

جاء ذلك خلال لقاء ملك البحرين حمد بن عيسى، وميلي في إطار زيارته غير محددة المدة للمنامة، غداة لقائه عاهل الأردن الملك عبد الله الثاني في العاصمة عمان.

وأفادت وكالة الأنباء البحرينية الرسمية، أن عاهل البلاد، تطرق خلال اللقاء إلى دور الإدارة الأمريكية في دعم أمن واستقرار المنطقة، مؤكدًا دعم بلاده لهذه الجهود.

وبحث الجانبان المستجدات التي تشهدها المنطقة بالإضافة إلى القضايا ذات الاهتمام المشترك.

من جانبه، أشار ميلي إلى استمرار تطوير التعاون العسكري بين البلدين والعمل معاً كحليفين، وفق البيان البحريني.

ولم يصدر عن الجانب الأمريكي تفاصيل عن اللقاء.

وفي 7 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، أعلن الأسطول الخامس الأمريكي، افتتاح مركز قيادة في البحرين، لتحالف بحري عسكري تقوده الولايات المتحدة؛ لحماية الملاحة في منطقة الخليج.

وتعد البحرين مقرا للأسطول البحري الخامس الأمريكي، الذي تشمل عملياته منطقة الخليج وخليج عُمان وبحر العرب وخليج عدن والبحر الأحمر، وأجزاء من المحيط الهندي، حيث يتمركز في منطقة "الجفير"، شرق العاصمة البحرينية المنامة.

وتشهد المنطقة حالة توتر، إذ تتهم واشنطن وعواصم خليجية، وخاصة الرياض، طهران باستهداف سفن ومنشآت نفطية خليجية وتهديد الملاحة البحرية، وهو ما نفته إيران، وعرضت توقيع اتفاقية "عدم اعتداء" مع دول الخليج.