الخميس 2019/08/15

حماس: تصريحات الوزير أردان بشأن الأقصى استخفاف بمنظومة العرب

أكد الناطق باسم حركة حماس حازم قاسم،أن تصريحات وزير الأمن الداخلي في حكومة الاحتلال جلعاد اردان، حول تغير الوضع الحالي في القدس، تأتي ضمن شعار الخطاب اليميني المتطرف، ويستهدف مدينة القدس المحتلة باعتبارها رمز القضية الفلسطينية، وواحدة من ثوابتها الأساسية.

جاء ذلك ، في بيان أصدره قاسم أصدره الخميس، قال فيه إن "خطاب الوزير الصهيوني، يمثل قمة الاستخفاف بالمنظومة العربية الرسمية والشعبية، والاستهتار بمشاعر كل العرب والمسلمين وأحرار العالم".

وأضاف:" شعبنا الفلسطيني بنضاله وقتاله المستمر سيعمل بالفعل على تغيير الوضع الراهن في القدس، عبر طرد الاحتلال وانتزاع حرية المدينة المقدسة، والحفاظ على هويتها العربية الفلسطينية".

وأوضح: "واقع مدينة القدس ومستقبلها يفرضه شعبنا بمقاومته، وحدود المدينة سترسمها دماء الشهداء، الذين كان آخرهم اليوم، حيث سال دمهم الطاهر على تراب القدس الشريف".

وكان أردان، قال لـ"إذاعة 90" العبرية، "يجب تغيير الوضع القائم في جبل الهيكل (المسجد الأقصى) ليتمكن اليهود من الصلاة هناك"، على خلفية التوتر الأخير الذي شهده المسجد.

والوضع القائم، هو الوضع الذي ساد في المسجد منذ الفترة العثمانية، حيث تتولى دائرة الأوقاف الإسلامية المسؤولية على المسجد الذي يصلي فيه المسلمون فقط.