الأثنين 2019/04/22

تنظيم الدولة يعلن مسؤوليته عن استهداف مقر أمني بالسعودية

أعلن تنظيم الدولة مسؤوليته عن هجوم استهدف مقر شرطي قرب العاصمة السعودية الرياض، الأحد.

جاء ذلك في مقطع فيديو نشره التنظيم على معرفاته، الإثنين، أعلنت فيه مسؤوليته عن الهجوم، حسب وكالة "أسوشيتد برس".

والأحد، قال جهاز أمن الدولة السعودي في بيان إن "السلطات الأمنية تمكّنت من إحباط عمل  استهدف مركز مباحث محافظة الزلفي (وسط)؛ ما أسفر عن مقتل 4 مهاجمين، وإصابة 3 أفراد أمن".

وفي مقطع الفيديو، قال أحد عناصر التنظيم  إن الهجوم "جاء انتقاما للمسلمين المسجونين في المملكة (السعودية) وسوريا والعراق".

وعقب الهجوم، أدانت منظمة التعاون الإسلامي، (مقرها مدينة جدة)، الهجوم، وأعربت عن تضامن المنظمة ووقوفها التام مع السعودية في مواجهة الإرهاب.

وقبل هجوم أمس، كان آخر هجوم تبناه التنظيم في السعودية، في يوليو/تموز 2018، عندما استهدف على نقطة تفتيش أمنية في مدينة بريدة بمنطقة القصيم (وسط)؛ ما أسفر عن مقتل رجل أمن ومقيم بنغالي.