الأحد 2020/04/26

بعد إيقاف عقوبة الجلد.. السعودية تنهي إعدام مرتكبي الجرائم وهم قصر

قالت هيئة حقوق الإنسان السعودية المدعومة من الحكومة في بيان نقلا عن أمر ملكي إن المملكة أنهت إعدام مرتكبي الجرائم وهم قصر.

وقال رئيس الهيئة عواد العواد في بيان ”الأمر الملكي يعني أن أي شخص حُكم عليه بالإعدام في جرائم ارتكبها عندما كان قاصرا لم يعد يواجه الإعدام. بدلا من ذلك، سيتم الحكم بسجن الفرد مدة لا تزيد عن 10 سنوات في منشأة احتجاز للأحداث“.

وكانت وسائل إعلام سعودية، ذكرت الجمعة، أن "توجيهاتٍ عليا" قضت بعدم الحكم بعقوبة الجلد في العقوبات التعزيرية.

ووفق ما أوردت صحيفة "عكاظ" المحلية، أفادت مصادر -لم تسمها- بأن التوجيهات قضت بقيام الهيئة العامة بالمحكمة العليا بتقرير مبدأ قضائي يكون مقتضاه عدم الحكم بعقوبة الجلد في العقوبات التعزيرية والاكتفاء بعقوبات أخرى.

وأوضحت المصادر أن المحاكم ملزمة بتطبيق هذا المبدأ وعدم الخروج عليه بأي حال من الأحوال.

يشار إلى أن الهيئة العامة للمحكمة العليا أصدرت قراراً سابقاً بالأغلبية ينص على أن تكتفي المحاكم في العقوبات التعزيرية بالسجن أو الغرامة أو بهما معاً، أو عقوبات بديلة بحسب ما يصدره ولي الأمر من أنظمة أو قرارات بهذا الشأن.