الخميس 2019/11/21

العفو الدولية: صحة ابنة خيرت الشاطر تتدهور في محبسها

قالت منظمة العفو الدولية، الخميس، إن عائشة ابنة خيرت الشاطر، نائب مرشد جماعة الإخوان المسلمين، “تتدهور صحتها بمحبسها”، فيما ذكر إعلامي مقرب من النظام أنها “تعالج من قبل وزارة الداخلية”.

وطالبت المنظمة، في بيان عبر موقعها الإلكتروني، السلطات المصرية أن “تضع حداً فوريا لما تعانيه عائشة الشاطر من حالة صحية حرجة”.

وأوقفت السلطات عاشة الشاطر (39 عاما)، في نوفمبر/ تشرين الثاني 2018، برفقة ما لا يقل عن 18 شخصا آخرين، بينهم زوجها الحقوقي محمد أبو هريرة، قبل أن تمثل أمام النيابة آنذاك، بتهم “الانتماء إلى جماعة إرهابية”، بحسب البيان.

وقالت المنظمة إن عائشة “تعرضت للحبس الانفرادي المطول في ظروف سيئة”. وحذرت من أن حياة عائشة “في حالتها الحالية، لا تزال عرضة لخطر شديد”.

وطالبت السلطات بـ”نقل عائشة، فوراً، إلى مستشفى به الإمكانيات اللازمة لتلقيها رعاية طبية كافية، وإنهاء الحبس الانفرادي، والسماح لها بتلقي زيارات عائلية بصورة منتظمة”.