الآن

العثور على جثث 7 مصريين قبالة سواحل مطروح بينهم أطفال

عثرت قوات حرس الحدود المصرية، على 7 جثث غرقى، بينهم أطفال، قبالة سواحل محافظة مطروح (شمال غرب) المتاخمة لليبيا، وتم تسليم الجثث لذويهم، وفق إعلام محلي.

وأوضحت صحيفة "الوطن" المصرية الخاصة أن "أهالي ضحايا حادث مركب الهجرة غير الشرعية، تسلموا جثامين أبنائهم السبعة من ثلاجة الموتى بمستشفى مطروح (غرب)، ليتم نقلهم إلى محافظاتهم من خلال ذويهم".

وأشارت إلى أنه "تم انتشال الجثث بساحل مدينة السلوم على الحدود المصرية الغربية (المتاخمة لليبيا)، وكانوا في محاولة هجرة غير شرعية عن طريق أحد مراكب الصيد في البحر المتوسط"، دون تفاصيل أكثر.

ويأتي الحادث بعد نحو 3 أيام، من إعلان جمعية الهلال الأحمر الليبية، الأربعاء، العثور على جثامين لـ4 أطفال مصريين ورجل بالغ قذفتهم المياه عند سواحل ليبيا إثر غرق مركب كان يقلهم إلى إيطاليا عبر هجرة غير نظامية.

وكشف مصدر مسؤول بجمعية الهلال الأحمر الليبي، لصحيفة الوطن المصرية السبت، أن القاهرة تواصلت معهم بشأن نقل ضحايا حادث الأربعاء.

وتعتبر سواحل مصر وليبيا، محطة رئيسية للهجرة غير الشرعية نحو أوروبا، وسط تأكيدات مصرية نهاية 2019، أن بلادها نجحت في وقف تدفقات الهجرة إلى أوروبا.