الثلاثاء 2019/07/09

الحوثيون يرفعون مستوى التحدي ويطالبون التحالف بالانسحاب من اليمن

أعلنت مليشيات الحوثي اليوم الثلاثاء، أنها تمتلك مخزوناً من الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة "يكفي للصمود مدة سنوات".

وقال المتحدث باسم المليشيات، يحيى سريع، في مؤتمر صحفي نقلته قناة "المسيرة" التابعة للحوثيين: "نمتلك مخزونًا استراتيجيًا من الصواريخ الباليستية والمجنحة والطائرات المسيرة بمختلف أنواعها"، بحسب قناة "المسيرة"، التابعة للحوثيين. وتابع أن ذلك المخزون "يكفي للاستمرار في الصمود لسنوات".

وأوضح المتحدث أن "منظومة قدس الصاروخية الجديدة هي عبارة عن صواريخ مجنحة كروز من صناعة يمنية، وهناك عدة أجيال منها، وتخضع لعملية تطوير".

وأضاف أن قواته "تمتلك منظومات صاروخية أخرى لم تُكشف حتى اللحظة، وتم تجربتها في الميدان بنجاح".

مطالبة بانسحاب التحالف العسكري

هذا وطالبت مليشيات الحوثي بالانسحاب الكامل للتحالف العسكري الذي تقوده السعودية باليمن بعدما أعلنت الامارات خفض عديد قواتها هناك ضمن خطة "إعادة انتشار".

وكتب محمد علي الحوثي رئيس "اللجنة الثورية العليا" لدى الحوثيين في تغريدة على تويتر: "ندعو دول العدوان لإعلان الانسحاب من اليمن فالجمهورية اليمنية ترفض العدوان والحصار والحظر الجوي". وأضاف أن "الانسحاب من اليمن هو القرار المثالي الذي يجب اتخاذه في هذا الوقت بالذات".

وكانت وكالة الأنباء الفرنسية أكدت أمس معلومات كشفتها قبل أيام صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، حول بدء الإمارات الانسحاب فعلياً من الحرب التي تشارك فيها مع السعودية في اليمن منذ آذار 2015.

ونقلت الوكالة الإثنين عن مسؤول إماراتي كبير (لم تسمه) قوله، إنّ هناك خفضاً في عديد قوات بلاده في مناطق عدة في اليمن ضمن خطة "إعادة انتشار" لأسباب "استراتيجية وتكتيكية"، موضحاً أنّ أبوظبي تعمل على الانتقال من "استراتيجية القوة العسكرية" إلى خطّة "السلام أوّلاً" في هذا البلد.