الآن

أكاديمي إماراتي: الحرب اليمنية انتهت بالنسبة لأبوظبي

قال الأكاديمي الإماراتي عبد الخالق عبد الله، السبت، إن الحرب في اليمن انتهت إماراتيًا ويبقى أن تتوقف رسميا.

يأتي ذلك في وقت يثار فيه حديث عن انسحاب جزئي للقوات الإماراتية والسودانية من ساحة القتال اليمينة.

وفي تغريدة بتويتر، قال عبد الله، المستشار السابق لولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، السبت، إن "الحرب في اليمن انتهت إماراتيا ويبقى أن تتوقف رسميا".

وأضاف "الإمارات ستضع من الآن فصاعدا كل ثقلها السياسي والدبلوماسي للدفع بالتسوية وتحقيق السلام للشعب لليمني الذي عانى من انقلاب جماعة الحوثي المدعومة من إيران".

وحديث عبد الله عن "انتهاء الحرب اليمنية"، يأتي قريبا من حديث وزير خارجية بلاده، أنور قرقاش، عن اتفاق أبو ظبي والرياض على استراتيجية المرحلة القادمة (لم يحددها) في اليمن، وذلك عبر تغريدة بتويتر الجمعة.

ونالت تغريدة لعبد الله، الأحد الماضي، تتنبأ بتقسيم اليمن، هجوما واسعا انضم إليه شخصيات حكومية يمنية.

كما يأتي الحديث عن الانسحاب الإماراتي من اليمن، متزامنًا مع توقيع أبو ظبي وطهران مذكرة تفاهم لتعزيز الأمن الحدودي 30 يوليو/تموز الماضي.

وتشهد العلاقات بين أبوظبي وطهران توترا مستمرا، بسبب الجزر الثلاثة المتنازع عليها: "طنب الكبرى" و"طنب الصغرى"، و"أبو موسى"، وتقول الإمارات إن إيران تحتلها.

وتفاقم التوتر بين البلدين على خلفية الصراع المحتدم في اليمن بين القوات الحكومية مدعومة بالتحالف العربي، الذي تعد الإمارات عضوا فيه رغم انسحابها جزئيا مؤخرا، والمسلحين الحوثيين الذين تُتهم إيران بدعمهم.

وزاد التوتر مؤخرًا على خلفية اتهام إيران باستهداف أو تحريض جماعات أخرى على استهداف ناقلات نفطية في الخليج العربي، وهو ما نفته طهران. -