الجمعة 2018/02/02

أطباء بلا حدود: الاحتياجات الإنسانية في تعز “كبيرة جداً”

قالت منظمة "أطباء بلا حدود" الدولية، مساء الخميس، إن محافظة تعز، جنوب غرب اليمن، "من أكثر المناطق التي تشتد نزاعا في البلاد".

وذكر مكتب المنظمة باليمن، في سلسلة تغريدات على تويتر، إن "الاحتياجات الإنسانية في محافظة تعز كبيرة جدا"، داعيا المنظمات الإنسانية الأخرى إلى زيادة مساعداتها تبعا لخطورة الوضع في تعز بشكل خاص، وفي اليمن عموما.

وأشارت المنظمة إلى أن فرقها في تعز عالجت، خلال الثلاثة الأيام الماضية، 117 جريحا منهم 70 جريحا في يوم واحد، جراء النزاع بالمدينة، لافتةً أن أعداد المصابين تتزايد بشكل يومي.

وجددت دعوتها لجميع أطراف النزاع في اليمن إلى الحفاظ على سلامة المرافق الطبية وضمان وصول المرضى إلى الرعاية الطبية التي يحتاجونها.

وفي 25 يناير/ كانون الثاني الماضي، أطلقت القوات الحكومية اليمنية، عملية عسكرية مسنودة بطيران التحالف العربي، بهدف فك الحصار المفروض على مدينة تعز وتحرير ما تبقى من المحافظة، وتمكنت من السيطرة على عدد من المناطق والمواقع في عدة جبهات.

ويحاصر مسلحو الحوثي، تعز، التي تخضع معظم أحيائها لسيطرة القوات الحكومية والمقاومة منذ نحو 3 أعوام، وفي 18 أغسطس/آب من عام 2016، تمكنت القوات الحكومية من كسر الحصار جزئيًا من الجهة الجنوبية الغربية، وسيطروا على طريق الضباب.

ومنذ 26 مارس/آذار 2015، تقود السعودية تحالفًا عسكريًا يدعم القوات الحكومية اليمنية في مواجهة مسلحي الحوثيين، الذين يسيطرون على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء، منذ 21 سبتمبر/ أيلول 2014.