الأحد 2018/12/02

أردوغان:مقتل خاشقجي اختبار للعالم

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، السبت، إن العالم لن يطمئن ما لم يتم الكشف عن قتلة الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده أردوغان، في ختام قمة مجموعة العشرين في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس.

وأوضح أردوغان أن العالم الإسلامي والرأي العام العالمي لن يطمئن حتى يتم الكشف عن كل المسؤولين في ارتكاب جريمة قتل خاشقجي.

وأضاف "من اللحظة الأولى التي علمنا فيها بالجريمة حشدنا جميع طاقاتنا من أجل الكشف عن ملابساتها".

وأكد أردوغان أن تركيا لا تريد إلحاق الضرر بالأسرة الملكية في السعودية لكن مقتل الصحفي جمال خاشقجي يمثل اختبارا للعالم بأسره.

وقال أردوغان إن حل قضية خاشقجي سيكون أيضا في صالح الأسرة الملكية في السعودية.

وأضاف أردوغان ”لم ننظر أبدا إلى هذا كقضية سياسية... نريد التأكد من الكشف عن كل أبعاد الجريمة ومحاكمة الجناة“.

وأشار أردوغان إلى إن مقتل خاشقجي لم يُناقش بشكل رسمي في القمة وإن رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو كان الزعيم الوحيد الذي أثار القضية.

وأضاف أن رئيس الوزراء الكندي طرح موضوع مقتل خاشقجي على ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وأجابه "جوابا لا أصدقه".

كما أكد أردوغان رفضه لما قاله ولي العهد السعودي بأنه لا يمكن اتهام أحد بجريمة قتل خاشقجي بدعوى أنه لم يثبت وقوع الجريمة أصلا.