الجمعة 2020/09/18

وقفة احتجاجية في الحراك بدرعا تطالب بإسقاط الأسد وتحمله مسؤولية أزمات الخبز والوقود (صور)

خرج أهالي مدينة الحراك بريف درعا الشرقي، اليوم الجمعة، بوقفة احتجاجية ضد نظام الأسد.

وقال موقع "تجمع أحرار حوران" إن الذين خرجوا في الوقفة رفعوا لافتات تُحمِّل نظام الأسد افتعال أزمات الوقود والخبز في المحافظة، مؤكدين على مطالبهم بضرورة إسقاط النظام وجميع أركانه.

وتخرج في درعا مظاهرات بشكل متكرر رداً على الانتهاكات التي يقوم بها نظام الأسد ومليشياته في المنطقة، سواء بعمليات الاغتيال أو تهميش الخدمات بشكل متعمد.

وتشهد محافظة درعا هجمات تُنفذ بشكل شبه يومي ضد عناصر بقوات النظام و"المصالحات" في الجنوب السوري، بالتزامن مع توتر ملحوظ بين الطرفين في عدة مناطق بمحافظة درعا، حيث يتهم الأهالي خلايا أمنية تعمل في المنطقة لصالح نظام الأسد وأفرعه الأمنية بالوقوف وراء تلك الهجمات.