الجمعة 2018/02/09

وزير الدفاع الأمريكي: الهجوم على حلفائنا بسوريا “أمر مربك”

قال وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، إنه ليس على علم بدوافع هجوم قوات موالية لنظام الأسد على "قوات سوريا الديمقراطية" وعسكريين أمريكيين في دير الزور ليلة الأربعاء.

وأشار ماتيس، في تصريحات صحفية أدلى بها أمس الخميس، إلى أن "الاعتداء على قوات سوريا الديمقراطية ومجموعة المستشارين الأمريكيين في دير الزور من قبل قوات موالية لنظام الأسد"يثير الارتباك"، مضيفا: "لا فكرة لديه لماذا هاجموهم".

وتابع ماتيس، ردا على سؤال من قبل صحفيين: "يجب أن تسألوهم عن سبب إقدامهم على شن هذا الهجوم".

على صعيد متصل، أكد وزير الدفاع الأمريكي أن المعلومات الأولية تدل على عدم وجود أي عسكري روسي بين القوات الموالية للنظام التي تم قصفها ردا على الهجوم ضد "قوات سوريا الديمقراطية".