الثلاثاء 2021/03/09

“وزارة النفط” بحكومة الأسد تبرر عودة الطوابير أمام الكازيات من جديد

أعلنت "وزارة النفط" بحكومة نظام الأسد عن أسباب الزحام الذي عاد مجددا بمشاهد الطوابير أمام محطات الوقود وقالت إنها خفضت كميات المشتقات النفطية.

 

وأوضحت "الوزارة" أنها خفضت قبل أيام كميات البنزين الموزعة على المحافظات بنسبة 15%، بينما خفضت نسبة خفض المازوت إلى 20% "لحين وصول التوريدات الجديدة وبما يتيح معالجة هذا الأمر بشكل كامل".

 

وقالت الوزارة إن سبب ذلك هو "تأخر وصول توريدات المشتقات النفطية المتعاقد عليها بسبب العقوبات والحصار".

 

يشار إلى أن مشاهد طوابير السيارات أمام محطات الوقود عادت للظهور في مناطق سيطرة المليشيات الكردية منذ نهايات الشهر الماضي، وسط حالة خانقة تعيشها البلاد في توافر المشتقات النفطية، إذ ما تلبث أن تتراجع قليلا مشاهد الطوابير حتى تعود للظهور مجددا.