الآن

واشنطن تلغي تصنيف “الحزب الإسلامي التركستاني” من قوائم الإرهاب.. والهدف ؟

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية إلغاء تصنيف "الحزب الإسلامي التركستاني" من قوائم "الإرهاب".

ونشرت الولايات المتحدة اليوم الجمعة بياناً أعلنت فيه إلغاء تصنيف الحزب من قوائم "الإرهاب"، ما أثار تساؤلات واسعة بين مراقبين عن سبب هذه الخطوة.

ولـ "الحزب الإسلامي التركستاني" وجود في مناطق بشمال غرب سوريا ومقاتلوه من أقلية "الإيغور" المسلمة، وكان قد شارك في العديد من المعارك ضد قوات النظام والمليشيات الإيرانية، ولم يسبق أن تعرض لهجوم من قبل الولايات المتحدة كما لم يعلن أن لديه نشاطاً عابراً للحدود ضد المصالح الغربية.

ويرجح مراقبون أن واشنطن تريد من خلال هذه الخطوة الضغط على الصين وتسهيل تنقل مقاتلي الحزب للعودة إلى "تركستان الشرقية" (شينغ يانغ) التي تمارس فيها الصين أبشع الانتهاكات بحق الأقلية المسلمة.