الخميس 2022/06/23

واشنطن تؤكد التزمها بإبقاء معبر “باب الهوى” مفتوحاً لإدخال المساعدات

أكدت مساعدة وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأدنى باربرا ليف، التزام بلادها بإبقاء معبر "باب الهوى" مفتوحاً أمام عبور المساعدات الإنسانية الأممية إلى شمال غربي سوريا.

وفي تغريدة نشرتها السفارة الأمريكية بدمشق، قالت ليف إن الاحتياجات الإنسانية في سوريا أعلى من أي وقت مضى، وتتفاقم بسبب الجائحة والجفاف وعقود من سوء الإدارة والفساد، إضافة إلى الآثار الرهيبة على الأمن الغذائي العالمي نتيجة لحرب الروسية على أوكرانيا.

وشددت المسؤولة الأمريكية على أن توسيع وصول المساعدات الإنسانية عبر الحدود إلى سوريا، هو أمر أساسي في الاستراتيجية الأمريكية.

وأوضحت ليف أن الولايات المتحدة تفاوضت بنجاح في مجلس الأمن الدولي، العام الماضي، على تجديد القرار 2585، الذي نص على إبقاء المعبر الحدودي الوحيد في شمال غربي سوريا مفتوحاً أمام المساعدات الإنسانية، مشيرة إلى أن واشنطن ملتزمة بشدة بفعل الشيء نفسه هذا العام.

وينتهي العمل بتفويض مجلس الأمن حول إدخال المساعدات الإنسانية عبر الحدود إلى مناطق سيطرة المعارضة بشمال غربي سوريا، في 10 من الشهر المقبل، وسط تهديدات روسية بعرقلة تمديد القرار.