الثلاثاء 2019/04/23

نظام الأسد يوافق على عبور الخطوط الجوية القطرية بأجواء سوريا

أعلن نظام الأسد أنه وافق على عبور الخطوط الجوية القطرية في أجواء سوريا على الرغم من الأزمة الدبلوماسية بين الجانبين ورفض الدوحة التطبيع معه، وإعلانها استمرار دعمها للثورة السورية.

وذكرت وزارة النقل في حكومة النظام على صفحتها في فيس بوك أمس الاثنين: "وافق وزير النقل علي حمود على منح الخطوط الجوية القطرية إذناً بالعبور فوق الأجواء السورية، وذلك بناءً على طلب تقدمت به هيئة الطيران المدني القطرية".

ونقل البيان عن حمود قوله: "هذه الموافقة جاءت من مبدأ المعاملة بالمثل حيث أن السورية للطيران تعبر الأجواء القطرية ولم تتوقف عن التشغيل إلى الدوحة طيلة فترة الحرب".

وأعاد الوزير القرار أيضاً إلى ما يحققه استخدام الأجواء السورية من إيرادات إضافية بالعملة الصعبة لصالح النظام، معتبراً القرار "خطوة مهمة جداً"، حسب تعبيره.

وتعتبر قطر من أكبر الدول الداعمة للثورة السورية ، ورفضت إعادة فتح سفارتها في دمشق، وذلك بعد فتح كل من البحرين والإمارات سفارتيهما.

واستبعد وزير خارجية قطر الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني في كانون الثاني الماضي إعادة تطبيع العلاقات بين البلدين.