منذ 2 دقائق

نجاة أحد قادة “التسويات” بدرعا من محاولة اغتيال

نجا أحد قادة "التسويات" اليوم الخميس من محاولة اغتيال شمال غرب درعا.

وقال موقع "درعا 24"، إن مجهولين زرعوا عبوة ناسفة في سيارة قيادي سابق في الفصائل العسكرية " خالد الزعبي" في مدينة اليادودة، لافتا إلى أن العبوة انفجرت دون وقوع أضرار بشرية.

ولفت الموقع إلى أن "الزعبي" كان قياديا سابقا في إحدى الفصائل العسكرية، وخضع لاتفاق "التسوية" ، ثم عمل ضمن "الفرقة الرابعة" في المنطقة.

وفي مدينة جاسم شمال درعا أصيب مساعد أول في قوات الأسد "أحمد ابراهيم الحلقي" إثر تعرضه لإطلاق نار من قبل مجهولين أمام منزله في المدينة أمس الأربعاء، بحسب موقع"تجمع أحرار حوران".

ولفت الموقع إلى أن"الحلقي" متطوع لدى فرع "أمن الدولة" التابع لقوات النظام، ومتهم بقتل متظاهرين في مدينة دوما بريف دمشق عام 2011.

وتتكرر حوادث اغتيال عناصر في قوات النظام والمتعاونين معها في درعا وريفها، بالتزامن مع اغتيالات أخرى تضرب قادة اتفاق "التسوية" الذي تم بموجبه تسليم نظام الأسد كامل الجنوب السوري في صيف 2018 برعاية روسية.