الأربعاء 2022/01/12

منظمات الإغاثة تعلق أنشطتها بمخيم الهول بريف الحسكة

علقت منظمات الإغاثة الدولية أنشطتها، الأربعاء، في مخيم "الهول" بريف الحسكة بعد مقتل عامل في مجال الصحة وإصابة طبيب في هجومين منفصلين داخل المخيم.

وقالت مصادر محلية، لمراسل الأناضول، إن عاملا في المجال الصحي قُتل بطلقة نارية في الرأس الثلاثاء.

وأضافت المصادر، طلبت عدم نشر أسمائها، أن مجهولين طعنوا طبيبا إثيوبي الجنسية الأربعاء في المخيم بريف الحسكة الجنوبي، ويضم عائلات عناصر تنظيم "داعش" .

وأفادت بأن المنظمات الدولية العاملة في المخيم علقت أنشطتها بعد الهجومين إلى أجل غير مسمى.

وبجانب مدنيين فروا من اشتباكات مع "داعش" في دير الزور (شرق)، يحتجز تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا" الإرهابي عناصر من "داعش" وأسرهم في مخيم "الهول"، الذي أقامه في 17 أبريل/ نيسان 2017.

ويعيش ما يزيد عن 70 ألف شخص، 90 بالمئة منهم أطفال ونساء، في المخيم الذي يتسع لعشرة آلاف شخص فقط، وفق تقديرات الأمم المتحدة.