الأربعاء 2017/08/16

مقتل 5 من مليشيا مرتبطة بالحرس الثوري الإيراني في سوريا

قالت وكالة أنباء فارس الإيرانية، إن خمسة قتلى من "لواء فاطميون" المقاتل في سوريا، سيشيعون في مدينة قم جنوب العاصمة طهران، بعد أن لقوا حتفهم في سوريا.

وقالت الوكالة إنهم قتلوا "دفاعا عن مرقد السيدة زينب"، وهم محمد الله أسدي ونعمت الله محمدي وعارف رضائي وخدابخش رضائي ومحمد إسماعيل محمدي.

وتابعت بأنه" سيتم دفنهم في الأماكن المخصصة للمدافعين عن مراقد أهل البيت في مقبرة بهشت معصومة في مدينة قم".

وعمدت إيران إلى إرسال ميليشيات للقتال في سوريا منضوية تحت ألوية الحرس الثوري.

وتتفرع هذه الميليشيات إلى مقاتلين من الأفغان الشيعة تحت مسمى "لواء فاطميون"، وأخرى يطلق عليها "زينبيون"، وتضم جميع أعضائها باكستانيين شيعة.

ومنذ تدخلها العسكري لمساندة نظام الأسد لقمع الثورة الشعبية التي اندلعت ضده في 2011، تتكبد إيران بين الحين والآخر خسائرا في صفوف جنرالاتها وجنودها الذين سقط منهم الكثيرون، لكن لا توجد إحصاءات رسمية حول أعدادهم.