الثلاثاء 2019/11/19

مقتل طفل برصاص قوات الأسد شمال درعا

قتل طفل مساء أمس الإثنين، في مدينة الصنمين بريف درعا الشمالي برصاص قوات الأسد.

وأوضح "تجمع أحرار حوران"، إن قوات الأسد المتمركزة في مبنى الأمن الجنائي ومجمع المصطفى الطبي بمدينة الصنمين أطلقت الرصاص بشكل عشوائي في المدينة دون معرفة الأسباب، ما أدى لمقتل الطفل "عبدالرحمن دريد اللحام" (8 سنوات).

وتشهد محافظة درعا توترات متواصلة بين قوات النظام وعناصر" المصالحات" ، وذلك بسبب حملة الاعتقالات التي ينفذها النظام كل فترة ضد عناصر وقادة اتفاق "التسوية"، بالتزامن مع الاغتيالات ضد عناصر من الطرفين.