السبت 2021/04/24

معظمهم سوريون.. نحو 14 ألف طفل غير مصحوبين بذويهم وصلوا إلى أوروبا عام 2020

وثق "مكتب الإحصاء الأوروبي" وصول نحو 14 ألف طفل غير مصحوبين بذويهم إلى دول الاتحاد الأوروبي خلال عام 2020، بينهم 2300 طفل سوري.

وقال المركز في تقرير، الجمعة، إن 13 ألفاً و600 طفل تقدموا بطلبات لجوء في بلدان الاتحاد الأوروبي، العام الماضي.

وأشار إلى انخفاض عدد طلبات لجوء القصّر بنسبة 4% خلال عام 2020، مقارنة بعام 2019 الذي وصل فيه العدد إلى 14 ألفاً و100 طلب، مبيناً أن أعداد اللاجئين "القصر" في اتجاه تنازلي بعد أن وصل إلى ذروته في عام 2015 مع 92 ألفاً.

وجاء ثلثا الأطفال من أفغانستان وسوريا وباكستان، ووصلت نسبة السوريين بين اللاجئين القصّر إلى 17%، ليحلوا في المرتبة الثانية بعد اللاجئين الأفغان.

وقدّم 60% من الأطفال السوريين غير المصحوبين بذويهم، طلب الحماية في ألمانيا وبلغ عددهم 500 طفل، بينما اختار 400 طفل منهم كلاً من النمسا وهولندا.

وكان "مكتب الإحصاء الأوروبي"، قد أشار في تقرير، الأربعاء الماضي، إلى أن عدد طالبي اللجوء الذين منحتهم دول الاتحاد الأوروبي وضع الحماية في العام 2020، قد بلغ 281 ألفاً، من بينهم نحو 75 ألف سوري.