الأثنين 2021/01/04

مصرع ضابط من قوات النظام بعملية اغتيال شرق درعا (صورة)

قتل ضابط من قوات النظام بعملية اغتيال نفذها مسلحون مجهولون في درعا، اليوم الإثنين.

 

وقال موقع "تجمع أحرار حوران" المختص بأخبار الجنوب السوري، إن مجهولين استهدفوا بالرصاص الحي المساعد أول في "الأمن العسكري" بقوات النظام المدعو "مرهج حسن" على طريق (أم المياذن - النعيمة) بريف درعا الشرقي، ما أدى لمقتله على الفور.

 

وكانت وتيرة الاغتيالات تصاعدت ضد قوات النظام والمليشيات المرتبطة بها في الجنوب السوري.

 

ومساء السبت الماضي، استهدف مجهولون "مصطفى قاسم المسالمة" الملقب بالكسم، أحد قادة مليشيات المخابرات العسكرية في درعا، مع مرافقيه "رضوان الشامي" والمدعو "أبو هيكل"، ما أسفر عن سقوط جرحى في صفوفهم.

 

وقال موقع "تجمع أحرار حوران" أن استهداف الأشخاص الثلاثة وقع أثناء توجههم إلى جمرك درعا القديم، مشيرًا إلى إصابة الشامي بجراح بليغة، فيما أصيب "أبو هيكل" بجراح طفيفة، ولم يُعرف مصير "الكسم" حتى الآن، حيث جرى نقلهم إلى مستشفى الرحمة الخاص في حي المطار بمدينة درعا.

 

وأشار الموقع المحلي إلى أن الكسم متزعم مجموعة في ميليشيا "الأمن العسكري"، ويتخذ من حي المنشية موقعًا رئيسيًا لقواته كما تنتشر مليشيات تابعة له مع عناصر "الأمن العسكري" ضمن مفرزة أمنية في الجمرك القديم، حيث سبق أن تعرض "الكسم" لعدة محاولات اغتيال نجا منها.