السبت 2019/12/21

مسؤول بنظام الأسد يعلق على تأثير عقوبات “قيصر”

نقل موقع فناة "روسيا اليوم" تصريحات لمسؤول في نظام الأسد، يشرح فيها آثار العقوبات الأمريكية المترتبة على "قانون قيصر" الذي وقّعه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فجر اليوم السبت.

ووصف "عابد فضيلة" الذي يشغل منصب "عضو المجلس الاستشاري لمجلس الوزراء" العقوبات التي تضمّنها قانون "قيصر" بأنها "لئيمة وستترك أثرا على معيشة السوريين".

وقال "فضيلة" بحسب المصدر نفسه، إنه وحسب "المسودة التي اطلعنا عليها منذ عدة أشهر والتي كان يوجد منها عدة نسخ غير متطابقة بالنص.. استنتجنا منها أنها لئيمة في أحكامها وتختلف سلباً عما سبقها من نصوص".

وأوضح فضلية بعض جوانب ذلك الاختلاف يأتي من كونها:

أ ـ تطال بالعقوبات كل من يتعامل مع النظام وأركانه كائناً من كان، وركّزت على التعامل ذي الصلة بإعادة الأعمار.

ب ـ سيستمر تطبيق العقوبات على مدى 5 سنوات.

ج ـ العقوبات شدّدت "بصورة شاملة وقاسية" على التحويلات البنكية وعلى حركة القطع الأجنبي وكذلك على مسألة التضييق على الطاقة.

وحول انعكاس العقوبات على الحياة المعيشية للسوريين أوضح "فضيلة" أن "كل ذلك أثر ويؤثر وسيؤثر على الاقتصاد والمجتمع السوري وعلى قوته ومستوى معيشته".

وحول استعداد نظام الأسد لمواجهة تلك العقوبات قال المسؤول في نظام الأسد: "علينا استغلال مواردنا المحلية المادية والبشرية والطبيعية والمالية والإنتاجية للتقليل ما أمكن من الاعتماد على الخارج بكل شيء، وكذلك تحريك عجلة إنتاجنا المحلي بجدية عالية لاسيما في قطاعنا الزراعي النباتي والحيواني وكذلك صناعاتنا التحويلية التي تعتمد في مدخلاتها على ما هو محلي.. وخاصة الأنشطة والمنتجات التي تعد من بدائل المستوردات وتلك التي نمتلك فيها مزايا في التصدير"

وشدد على أنه من الضروري "الاستفادة من مدخراتنا العقيمة في الأدراج وفي أقبية المصارف، وإعمال العقل الابتكاري والتنموي الحكومي والخاص".

وتأتي تصريحات "فضيلة" في وقت تجاهل فيه نظام الأسد خلال الأيام الماضية الحديث عن إقرار مجلس النواب الأمريكي قانون "قيصر"، الذي يفرض عقوبات مشددة على نظام الأسد وجميع من يتعامل معه من دول وكيانات وأشخاص.