الأثنين 2018/02/12

مسؤول أممي: التاريخ سيسجل فشل المجتمع الدولي في سوريا

قال مسؤول أممي، الإثنين، إن "التاريخ سيسجّل فشلنا في وقف القتال بسوريا، وسيلقي باللوم على المسؤولين عن ذلك".

جاء ذلك في تصريحات نقلها استيفان دوغريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، عن المنسق المقيم ومنسق الشؤون الإنسانية في سوريا علي الزعتري.

وأضاف دوغريك، في تصريحات إعلامية بمقر منظمته في نيويورك، أن الزعتري يدعو إلى وصول "فوري" إلى المحتاجين من المدنيين في سوريا.

وتابع: "أبلغنا الزعتري بنزوح أعداد كبيرة من المدنيين، وتدمير البنية الأساسية المدنية، بما في ذلك المرافق الطبية".

ووفق دوغريك، فإن تأزّم الوضع في سوريا تفاقم "منذ أن أصدرنا نداء لوقف الأعمال العدائية في 6 فبراير (شباط الجاري)، وشهدنا أسوأ الأعمال القتالية على امتداد الصراع بأكمله، مع تقارير عن وقوع مئات القتلى والجرحى المدنيين".