الثلاثاء 2020/09/15

مجهولون يغتالون قيادياً من فصائل “التسويات” غرب درعا

اغتال مسلحون مجهولون مساء أمس الأحد، قيادياً من فصائل "التسويات" في بلدة تسيل غرب درعا.

وقال موقع "تجمع أحرار حوران" إن مسلحين مجهولين أطلقوا النار على القيادي السابق في الجيش السوري الحر "فراس محمد خير النعسان" في الحي الغربي من بلدة تسيل، ما أدى لمقتله وإصابة مدني كان برفقته.

وأوضح الموقع أن "النعسان" كان قيادياً سابقاً في "جبهة ثوار سوريا" وتزعم عقب توقيعه على اتفاق "التسوية" مجموعة محلّية تعمل لصالح فرع المخابرات الجوية التابعة لقوات الأسد.

ومساء السبت الفائت اغتال مسلحون مجهولون عنصرا سابقا في الجيش السوري الحر "محمد ابراهيم الجوابرة " على طريق "درعا - طفس" غرب درعا.

وتشهد محافظة درعا هجمات تُنفذ بشكل شبه يومي ضد عناصر بقوات النظام و"المصالحات" في الجنوب السوري، بالتزامن مع توتر ملحوظ بين الطرفين في عدة مناطق بمحافظة درعا، حيث يتهم الأهالي خلايا أمنية تعمل في المنطقة لصالح نظام الأسد وأفرعه الأمنية بالوقوف وراء تلك الهجمات.