منذ 1 دقائق

مجهولون يغتالون ثلاثة عناصر في قوات النظام غرب درعا

قتل ثلاثة عناصر في قوات النظام، برصاص مجهولين قرب بلدة مساكن جلين غرب درعا.

وقال "تجمع أحرار حوران" إن مسلحين مجهولين استهدفوا بالأسلحة الخفيفة، مساء أمس الخميس، سيارة تقل ثلاثة عناصر من الشرطة التابعة لنظام الأسد قرب بلدة مساكن جلين بريف درعا الغربي، ما أدى إلى مقتلهم.

ولفت التجمع إلى إنّ العناصر الثلاثة "علي عماد الدين سليمان" و "ناصر جمال نجم" و "تامر أحمد خميس" يعملون ضمن شرطة نظام الأسد في ناحية بلدة الشجرة غربي درعا، وقُتلوا أثناء ذهابهم إلى مدينة درعا.

في السياق نفسه استهدف مجهولون بطلق ناري شخص في بلدة نبع الفوار بريف درعا الغربي "محمد عواد المحمد"، ما أسفر عن مقتله، ولفت "تجمع أحرار حوران" إلى أن "المحمد" عُرف بتعاونه مع نظام الأسد.

والسبت قالت مصادر محلية من محافظة درعا، إن مجهولين اغتالوا رئيس بلدية المزيريب التابعة لنظام الأسد "أحمد عبد الله النابلسي" (55 عاماً) أمام منزله.

وتشهد محافظة درعا عمليات اغتيال بشكل متواصل من قبل مجهولين ضد عناصر في قوات النظام والمليشيات الموالية لها، كما تستهدف الاغتيالات المسؤولين عن اتفاق "التسوية" الذي وقع العام الماضي، في دلالة على رفض شعبي متزايد للاتفاق و لسيطرة قوات النظام على الجنوب السوري، خاصة في ظل الانتهاكات التي ينفذها النظام ضد أهالي المحافظة.