منذ ساعتين

مجلس الأمن يعقد جلسة طارئة حول اتفاق وقف إطلاق النار بإدلب

يعقد مجلس الأمن، في وقت لاحق الجمعة، جلسة مشاورات طارئة لمناقشة اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب شمال غربي سوريا.

وأعلنت البعثة الصينية لدى الأمم المتحدة، التي تتولى رئاسة أعمال المجلس لشهر مارس/آذار، أن جلسة المجلس المغلقة ستعقد الساعة الثانية عشر ظهرا و15 دقيقة بتوقيت نيويورك.

وقال دبلوماسيون، لعدد محدود من الصحفيين بمقر الأمم المتحدة، إن الاجتماع جاء تلبية لطلب تقدمت به البعثة الروسية لدى الأمم المتحدة.

والخميس، عقد الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين مؤتمرا صحفيا مشتركا في ختام قمة جمعتهما حول إدلب، وأعلنا فيه توصلهما لاتفاق على وقف إطلاق النار في إدلب اعتبارا من الجمعة.

كما صدر بيان مشترك عن البلدين تضمن الاتفاق على إنشاء ممر آمن على عمق 6 كم شمالي الطريق الدولي "إم 4" و6 كم جنوبه، على أن يتم تحديد التفاصيل في غضون 7 أيام.

أيضا تم الاتفاق، وفق البيان، على إطلاق دوريات تركية وروسية في 15 مارس/آذار الجاري على امتداد طريق "إم 4" بين منطقتي ترنبة وعين الحور، مع احتفاظ تركيا بحق الرد على هجمات نظام الأسد.