الأثنين 2019/07/22

مجزرة جديدة.. طائرات الأسد تقتل 7 مدنيين في سراقب (فيديو)

ارتكبت طائرات نظام الأسد مجزرة جديدة في ريف إدلب، بعد ساعات من مجزرة ارتكبتها مقاتلات الاحتلال الروسي في مدينة معرة النعمان جنوبي المحافظة، اليوم الاثنين.

وأفاد مراسل الجسر بمقتل 7 مدنيين وإصابة آخرين جراء قصف جوي لطائرات النظام على مدينة سراقب شرق إدلب، مضيفاً أن مروحيات النظام قصفت بالبراميل المتفجرة بلدة كفرومة جنوب إدلب.

وصباح اليوم ارتكبت طائرات الاحتلال الروسي مجزرة في مدينة معرة النعمان، راح ضحيتها 27 قتيلاً مدنياً ونحو 50 مصاباً، وأفاد مراسل الجسر بأن من بين الضحايا متطوعاً بالدفاع المدني، مشيراً إلى أن فرق الدفاع المدني أنقذت طفلين، لافتاً إلى أن الغارات استهدفت السوق الشعبي في المدينة وعدداً من الأحياء السكنية، ما أدى لدمار كبير في المنطقة، وطالت الغارات مناطق أخرى في ريف إدلب من بينها، كنصفرة وكفرومة وترعي.

يأتي هذا بعد يوم من مقتل 18 مدنياً جلهم نساء وأطفال، بقصف جوي لقوات النظام على قرى وبلدات جنوب إدلب.

وتتعرض قرى وبلدات جنوب إدلب وشمال وغرب حماة لحملة قصف مكثفة من قبل قوات النظام والاحتلال الروسي منذ أكثر من 4 أشهر، أسفرت عن سقوط أكثر من ألف قتيل مدني، ومئات آلاف النازحين، رغم أن المنطقة مشمولة باتفاق "خفض التصعيد" ، واتفاق "المنطقة منزوعة السلاح".