الآن

“قسد” تجبر موظفيها وعناصرها على الخروج بمسيرة مؤيدة لها في الشعيطات شرق دير الزور.. ماذا حدث؟!

 

أجبرت المليشيات الكردية اليوم الأربعاء كل الموظفين والعناصر في القطاعات التابعة لها في منطقة الشعيطات بريف دير الزور الشرقي، على الخروج بمشيرة مؤيدة لها، ولكن المسيرة انقلبت إلى مظاهرة ضدها.

وفي التفاصيل قالت صفحة "الشعيطات" على معرفاتها إن المليشيات الكردية أبلغت جميع موظفيها بالخروج في مسيرة ضد تركيا وتأييداً لها، مضيفة أنها توعدت من لايخرج بالعقوبة والطرد.

وأضافت الصفحة أن المسيرة بدأت وسرعان ما حوّل أبناء منطقة الشعيطات هتافاتهم ضد "قسد" وفسادها، وتطالب بتحسين أوضاع الأهالي في المنطقة، ومحاسبة وطرد الفاسدين.

وأوضحت الصفحة أن المتظاهرين اعتبروا المليشيات الكردية محتلة لأرضهم وطالبوا بخروجها من ريف دير الزور.