منذ 20 ساعة

قتلى وجرحى للنظام بمواجهات مع الفصائل العسكرية بإدلب

قتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام والميليشيات الموالية لها اليوم الخميس، خلال مواجهات مع الفصائل المقاتلة جنوب شرق إدلب.

وقالت وكالة "إباء" التابعة لـ"هيئة تحرير الشام"، إن مقاتلي الأخيرة صدوا محاولتي تقدم لقوات النظام على محور قرية "الزرزور" جنوب شرق إدلب، وتمكنوا من قتل وجرح عدد كبير من القوات المهاجمة.

وأضافت أن مقاتلي "تحرير الشام" قصفوا بقذائف المدفعية الثقيلة مواقع ونقاط قوات الأسد على محور الخوين جنوب إدلب وحققوا إصابات مباشرة

والجمعة الفائتة قُتِلَ وجرح عدد من عناصر قوات النظام ومليشياته باشتباكات مع الثوار شرق إدلب أثناء محاولتها التقدم على محور تل دم .

وتأتي هذه المحاولات بالتزامن مع مواصلة قوات النظام وروسيا ارتكاب المجازر في إدلب، وخاصة في ريف المحافظة الجنوبي والجنوبي الشرقي.

وتشهد إدلب قصفاً متكرراً من قبل قوات النظام وروسيا على الرغم من الهدنة المعلنة من قبل روسيا في آب الماضي، وسقط ضحية القصف عشرات المدنيين بين قتيل وجريح، وسط محاولات متكررة من قبل النظام للتقدم في جنوب وشرق إدلب.