السبت 2018/03/10

عشرات القتلى المدنيين بمجازر متجددة للنظام والاحتلال الروسي في الغوطة

قتل واحد وثلاثون مدنيا وأصيب عشرات آخرون جراءَ غارات جوية وقصف بشتى أنواعِ الأسلحة لقوات النظام والاحتلال الروسي على مدن وبلدات الغوطة الشرقية المحاصرة.

وتركز القصفُ على حرستا ودوما وعربين وجسرين وسقبا ومسرابا، في حين توفي مدني متأثراً بإصابته جراء قصف جوي روسي على مدينة سقبا في وقت سابق ويأتي هذا بعد يومٍ من مجزرتين لِلنظامِ والاحتلالِ الروسيّ في بلدتَي جسرين ومسرابا راح ضحيتَهما أربعةَ عشرَ قتيلاً مدنياً.

وفي سياقٍ منفصلٍ.. أفاد مراسلُنا أنَّ الجيشَ الحر وهيئة تحرير الشام وافقا على الخروج من حي القدم جنوب العاصمة دمشق نحوَ محافظةِ إدلب.