الجمعة 2022/06/24

“قادمة من تركيا لمقيم سوري”.. الكويت تضبط 4 ملايين حبة كبتاغون

ضبطت السلطات الكويتية كمية كبيرة من المخدرات، كانت بحوزة أحد السوريين المقيمين فيها، وفق ما ذكره موقع صحيفة “الراي” الكويتية، أمس الخميس.

ونقلت الصحيفة، عن مصدر جمركي، أن رجال البحث والتحري في الإدارة العامة للجمارك، ضبطوا وافداً سوري الجنسية، بعد أن تقدم إلى الشحن الجوي في مطار الكويت، لاستلام بضاعته، حيث عثر بها على أكثر من 4 ملايين حبة كبتاغون.

وأضاف المصدر أن البضاعة التي احتوت على الحبوب المخدرة، كانت قادمة من تركيا، وتقدر قيمتها بنحو 10 ملايين دينار كويتي (32 مليون دولار أمريكي)، منوهاً إلى أنها كانت مغلفة ضمن “ماكينات تغليف حراري للهويات”.

وكانت الكويت قد أحبطت في 5 من يونيو/ حزيران الجاري، محاولة تهريب 7 ملايين حبة مخدرة، أخفيت بين أكياس بهارات وصلت من باكستان، بعدما انطلقت من سوريا، وتقدر قيمتها بنحو 11 مليون دينار.

ووزعت الكمية الكبيرة على بعض دول الخليج، وكان نصيب الكويت منها نحو 7 ملايين حبة.

وأشارت صحيفة “الراي” إلى أن الشحنة  كانت ضمن 3 حاويات تحتوي على مواد غذائية قادمة من إحدى الدول الآسيوية، ووصلت إلى ميناء الشويخ.

ويأتي إحباط تهريب الشحنة في الكويت، تزامناً مع تصاعد عمليات تهريب المخدرات من سورية إلى مناطق مختلفة من العالم، خاصة الأردن المجاورة، ودول الخليج العربي، وعلى رأسها السعودية.

ونشرت مجلة إيكوميست البريطانية تقريراً مطلع العام الجاري أشارت فيه إلى أن سورية تحولت إلى “دولة مخدرات”، وتُشكل أقراص الكبتاغون صادرها الرئيسي.

وأضاف التقرير أنه مع انهيار الاقتصاد الرسمي تحت وطأة الحرب التي يشنها النظام على الشعب السوري والعقوبات والحكم القمعي لعائلة الأسد، أصبحت المخدرات الصادر الرئيسي لسوريا ومصدر العملة الصعبة فيها.