الخميس 2020/07/23

فيروس كورونا يواصل التفشي بمناطق سيطرة نظام الأسد

أعلنت وزارة الصحة في حكومة النظام اليوم الخميس، إحصائية جديدة لإصابات ووفيات فيروس كورونا.

وقالت وزارة الصحة إنها سجلت 3 حالات وفاة و23 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ما يرفع عدد الوفيات في مناطق سيطرة نظام الأسد إلى 35 والإصابات إلى 584.

كما سجلت الوزارة 9 حالات شفاء من الإصابات المسجلة بفيروس كورونا مايرفع عدد المتعافين من الفيروس إلى 174.

وفي وقت سابق اليوم أصدر نظام الأسد قراراً يقضي بإغلاق كافة صالات المناسبات (الأفراح- العزاء) في المحافظات بدءاً من يوم غد الجمعة وحتى إشعار آخر، للحد من انتشار وباء كورونا.

ويوم الاثنين الفائت حذر وزير صحة في نظام الأسد نزار يازجي، من التفشي المتسارع لفيروس كورونا في سوريا.

وقال : "إن ازدياد الحصيلة المحلية لفيروس كورونا وتجاوزها الـ500 إصابة وتوسع انتشار المرض أفقيا وعموديا قد ينذر بتفشٍ أوسع في حال عدم الالتزام والتهاون بالإجراءات الوقائية الفردية والمجتمعية".

ويرى كثير من المتابعين والمراقبين أن الأرقام الرسمية الصادرة عن النظام غير دقيقة مع تأكيد مصادر محلية وقوع مئات الحالات غير المعلنة.