الأحد 2017/03/12

فقد أطفاله السبعة…. الطبيب حسن الحريري شهيدأ في درعا

دارت معارك عنيفة منذ الصباح في حي المنشية بدرعا بالتزامن مع غارات جوية.

قتلت غارة من الطيران الحربي على درعا البلد الأحد 12 آذار الطبيب حسن الحريري في معارك العزة والكرامة الذي قتل جميع أفراد عائلته في غارات على بلدة بصرالحريرعام 2014.

وأفاد مراسل قناة الجسر في درعا أن الحريري قتل إثر غارة سقطت على حي المنشية و أنه كان إلى جانب الإعلامي جورج سمارة (محمد أبازيد) الذي قتل خلال تغطية المعارك في الحي  كما قتل سبعة أطفال من أبناء الحريري في آب من عام 2014 جراء قصف منزله في بلدة بصر الحرير، بينما نجا طفله الثامن والذي كان يبلغ من العمرحينها ثلاثة أشهر، ويطلق لقب أبو الشهداء على الطبيب الحريري..

التحق الطبيب بصفوف الثورة السورية منذ الأيام الأولى ويبلغ من العمر 45 سنة وهو طبيب أسنان  عمل مع مجموعة من الأطباء في إسعاف الجرحى والمتظاهرين وكان مدير مشفى بصر الحرير الميداني.

كما شارك في إسعاف الثوار في أكثر من معركة منها عاصفة الجنوب وتعرض للإصابة خلال معركة قطع الوتين في تموز 2014 وهي المعركة التي تزامنت مع مقتل أبنائه.