الجمعة 2020/06/05

ظاهرة الخطف تعود مجدداً إلى درعا

اختطف مجهولون شخصين من ريف درعا الغربي وذلك في ظل انتشار عسكري مكثف وحواجز جديدة لـ "الفرقة الرابعة" التابعة لقوات النظام.

وقال موقع " درعا 24"، إن الشاب ’’عهد فايز العايد‘‘ من قرية مساكن جلين غرب درعا، اختطف أمس الخميس أثناء توجهه إلى مدينة طفس بالريف نفسه.

كما اختطف مجهولون الشاب ’’نصر مهاوش‘‘ من بلدة المزيريب، أثناء عمله في محلّه التجاري وسط البلدة، وهو فلسطيني الجنسية.

ونقل الموقع عن شهود عيّان قولهم، إن الأشخاص الذين اختطفوا "مهاوش" كانوا يستقلون سيارة من نوع فان لونها أبيض، دخلوا إلى محله بشكل اعتيادي، ثمّ قاموا باختطافه والمغادرة سريعاً.

يُذكر أنّ المنطقة تشهد انتشاراً أمنياً وخاصّةً من قبل "الفرقة الرابعة" التي عززتْ حواجزها وأنشأت حواجز جديدة في الكثير من قرى المنطقة الغربية، وعلى الرغم من ذلك فإن عمليات الخطف مستمرة إلى جانب العديد من عمليات الاغتيال أيضاً.

وتتكرر عمليات الخطف في الجنوب السوري، وتنشط عصابات مرتبطة بالنظام في العديد من تلك العمليات، حيث تبتز ذوي المخطوفين لدفع أموال مقابل الإفراج عن المختطفين.