الثلاثاء 2020/04/21

ضحايا أطفال بانفجار قنبلة من مخلفات قصف للنظام على درعا

سقط ضحايا أطفال اليوم الثلاثاء، جراء انفجار قنبلة عنقودية من مخلفات قصف سابق لقوات النظام على درعا.

وأفاد "تجمع أحرار حوران" أن الطفل "محمد مهند تيسير القرفان" قُتل وأصيب أطفال آخرون في بلدة تسيل بريف درعا الغربي، جراء انفجار قنبلة عنقودية من مخلفات قصف قوات الأسد سابقاً على المنطقة.

وتتكرر حوادث مقتل مدنيين في مناطق سيطرة النظام جراء انفجار ألغام أرضية أو صواريخ وقنابل، وذلك في ظل التقاعس الملحوظ من قبل النظام في إزالة مخلفات الحرب.