الآن

درعا..اغتيال شابين وإصابة آخر برصاص مجهولين

اغتال مسلحون مجهولون مساء أمس الإثنين، شابين بمحافظة درعا، في حين أصيب ثالث بجروح خطيرة.

وقال موقع تجمع أحرار حوران، إن مسلحين مجهولين أطلقوا النار على الشابين "شادي السرحان" و"ياسين الصلخدي" في مدينة داعل بريف درعا الأوسط، ما أسفر عن مقتلهما على الفور.

ولفت الموقع إلى أن "السرحان" من مدينة طفس، وعمل سابقاً في الهيئة السورية للإعلام التابعة للمعارضة، ليبدأ العمل كإعلامي ضمن لجنة درعا المركزية عقب اتفاق "التسوية".

وفي الريف الغربي استهداف مسلحون مجهولون بالأسلحة الخفيفة الشاب "محمد عزيز الشقران " من بلدة تل شهاب، ما أدى لإصابته بجروح خطيرة.

و لفت الموقع إلى أن"الشقران" كان عنصراً سابقاً في الجيش الحر، ولم ينضوِ تحت أي تشكيل عسكري تابع للنظام عقب "التسوبة".

وتشهد محافظة درعا هجمات تُنفذ بشكل شبه يومي ضد عناصر بقوات النظام و"المصالحات" في الجنوب السوري، بالتزامن مع توتر ملحوظ بين الطرفين في عدة مناطق بمحافظة درعا، حيث يتهم الأهالي خلايا أمنية تعمل في المنطقة لصالح نظام الأسد وأفرعه الأمنية بالوقوف وراء تلك الهجمات.