السبت 2021/11/06

خوفاً من قصفها.. ميليشيات إيران تقلص وجودها في بادية الرقة

نقلت ميليشيات طائفية مدعومة من الحرس الثوري الإيراني معدات عسكرية ثقيلة من بادية الرقة، إلى داخل مقراتها في قرى وبلدات ريف الرقة الشرقي، خوفا من استهدافها من الطيران الأمريكي.

 

وقالت شبكة الخابور المحلية، إن ميليشيا "لواء فاطميون" و "حركة النجباء" نقلا سلاحاً متوسطاً وثقيلاً من بادية معدان بالرقة إلى مقراتهم في بلدتي معدان و السبخة وقرية غانم العلي، لتجنب استهدافهما من الطيران الأمريكي والإسرائيلي.

 

وقالت الشبكة إن الميليشيات الإيرانية، ستعمل على تقليص تواجدها في البادية السورية بشكل عام والانتقال إلى مراكز المدن والبلدات لتجنب استهدفها خلال تواجدها في البادية السورية.

 

وأضاف المصدر أن المليشيات بدأت بتجهيز مقراتها في ريف دير الزور الغربي الخاضع لسيطرة قوات النظام لذات الهدف.

 

وتتعرض المليشيات الإيرانية في سوريا لقصف متكرر من قبل الطائرات الإسرائيلية.