الأربعاء 2021/07/21

حواجز الميليشيات الإيرانية تصادر أموال السوريين القادمين من لبنان

صادرت ميليشيات الحرس الثوري الإيراني المنتشرة وسط سوريا، أموال مئات السوريين القادمين من لبنان، لقضاء إجازة عيد الأضحى.

وقالت مصادر محلية اليوم الثلاثاء، إن حواجز ميليشيات الحرس الثوري المنتشرة على طريق (حمص دير الزور)، استولت على أموال 1350 سورياً قادمين من لبنان إلى قراهم في تدمر والسخنة ودير الزور وريفها، وفق موقع "عين الفرات".

وأوضحت أن عناصر الميليشيات الإيرانية صادرت دولارات السوريين الذين يعملون في لبنان، مشيرة إلى أن نظام بشار الأسد يسمح للسوريين القادمين من لبنان، بحمل مبلغ 300 دولار أمريكي فقط.

وأضافت المصادر أن الميليشيات الإيرانية تصادر هذه الأموال من حامليها بحجة العداء لأمريكا وحظرها لعملتها أو حتى التعامل بها.

وتفرض هذه الميليشيات الإيرانية الإتاوات، كما تقوم بنهب السيارات ومصادرة المواد الغذائية من الأسواق.

وتنتشر ميليشيات إيرانية وأفغانية أبرزها فاطميون وزينبيون والباقر والحرس الثوري، في المناطق الخاضعة لسيطرة قوات النظام في شمال شرقي سوريا، كما تمتلك قواعد عسكرية قرب الحدود العراقية السورية، أبرزها وأكثرها أهمية قاعدة "عين علي" بريف دير الزور الشرقي.