الثلاثاء 2020/05/26

حصيلة إصابات كورونا تواصل الارتفاع في مناطق نظام الأسد

يواصل نظام الأسد تسجيل إصابات بفيروس كورونا بين السوريين القادمين إلى البلاد.

وقالت وزارة الصحة في حكومة النظام اليوم الثلاثاء إنها سجلت 15 إصابة جديدة بفيروس كورونا بين السوريين القادمين إلى البلاد، منهم 9 من الكويت و 5 من السودان و1 من الإمارات، ما يرفع حصيلة الإصابات المسجلة في سوريا إلى 121 إصابة.

وكانت وزارة الصحة في حكومة النظام قالت إن مجمل حالات الشفاء من الفيروس بلغت 41، فيما بلغ عدد الوفيات 4 .

وكان نظام الأسد، أعلن أمس الإثنين، عدة إجراءات للتخفيف من قيود كورونا.

وقالت وكالة "سانا" الناطقة باسم النظام، إن "الفريق الحكومي" المعني بإجراءات الوباء، قرر "إلغاء حظر التجول الليلي المفروض بشكل كامل اعتباراً من مساء غد الثلاثاء ورفع منع التنقل بين المحافظات والسماح بالنقل الجماعي فيما بينها وتمديد فترة فتح المحلات والأسواق التجارية لتصبح من الساعة الثامنة صباحاً حتى السابعة مساءً خلال فصل الصيف"، إضافة لاتخاذ إجراءات جديدة لتخفيف قيود كورونا.

اقرأ أيضاً..بينها إلغاء “حظر التجول”.. النظام يصدر قرارات “لتخفيف قيود كورونا”

يشار إلى أن مناطق سيطرة نظام الأسد سجلت، الإثنين، 20 إصابة جديدة بفيروس كورونا "بين السوريين القادمين إلى البلاد منهم، 15 من الكويت و 3من السودان و 1 من روسيا و 1 من الامارات" بحسب إعلام النظام، وهي أعلى حصيلة يومية للإصابات المعلنة في سوريا.